طباعة    ايميل

القصة القصيرة النسائية في الكويت

نص العبور إلى الذات

توسيع الذات في فضاء اللحظة الديمقراطية


يُعد الأدب النسائي محاولة لبناء لغة تمثل التحرّر. وهو حسب تصور جوليا كريستيفا للنظرية النسائية بمثابة »البناء الخيالي لجسد الأنثى باعتباره الموقع المتميز للكتابة« فالمرأة الكاتبة مهجوسة على الدوام بالإفصاح عن خبراتها مع العالم الخارجي، وإثبات حقها في الحضور. ورغم إنجازاتها اللافتة في مختلف الحقول الفكرية، إلا أنها لا تكف عن التلويح برغبتها وقدرتها على الإنفلات من قبضة الرجل، على اعتبار أنه (آخر) تتقاطع عند نقطة التماس مع عالمه مبررات حضورها،

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

أحزان الجسد اليومي في

(شارع العطايف)

الفني ليس قول كل ما يخطر على البال ولا كل ما يطفح به القلب، كما تشير يمنى العيد في مجادلتها لما تسميه الأسئلة الأولى للعلاقة بين اللغة والأدب والأيدلوجيا. كما أن الفني - برأيها - ليس مجرد تقنيات تحرك زمن القص في هذا الإتجاه أو ذاك، أو استعارة هياكل بشرية نفرغ بها خطابنا، وتشكيل حوار بهذا الخطاب، بل الفني هو أيضاً مواقع رؤية لهذه الشخصيات. وبموجب هذا التقعيد الفني يمكن اختبار رواية (شارع العطايف) الصادرة عن دار الساقي، فعبدالله بن بخيت يعرف أين ومتى يتوقف عن الكلام ليبقي على جوهر المعنى

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

محوى الأخدام

كما يسرده علي المقري

بوعي وقصدية، اختار علي المقري موضوع روايته (طعم أسود .. رائحة سوداء) الصادرة حديثاً عن دار الساقي، ولكن يبدو أن شخصياته الطافحة بالحياة هي التي قادته إلى الأقاصي، أي إلى حيث ينوء (الأخدام) بعذاباتهم واوجاعهم، فقد أراد من خلال تسليطه الضوء على تاريخ وواقع السود في اليمن،

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

ميس العثمان إذ ترثي

زمن " عرائس الصوف " الضائع

لا يقتصر الزمن الضائع على الماضي وحسب، بل هو الزمن الذي نفقده كذلك، كما حلل جيل دولوز زمن مارسيل بروست المفقود. وبالتأكيد هو الزمن الذي لا نعيشه أيضاً، وعليه فإن البحث عن ذلك الزمن الضائع هو في الواقع بحث عن الحقيقة، بما

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

الرواية الكويتية الحديثة

فن الكتابة خارج نسق البحر والنفط

ليس من المصادفة أن تخلو بعض أحدث الروايات الكويتية من أي اشتباك بالمكمن الإجتماعي، فهي غير مهمومة - من الوجهة الفنية والموضوعية - بالتوثيق، بل معاندة للطابع التسجيلي، ولذلك تبدو منسوجة بلغة مجتمعية جديدة، تم التواطؤ على تشظيها من قبل جيل مغاير لمفارقة ما كرّسته مدارات الرواية الكويتية القديمة،

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

قنبلة أحمد عبدالملك الصوتية

 

بعد أن يُخضع مجتمعه لقراءة تشريحية ساطية معرياً عيوب ومثالب الحياة/الهوية الخليجية الحديثة، يتراجع أحمد عبدالملك في نهاية روايته " القنبلة " عن كل ما استعرضه من مظاهر الإختلال الروحي والمادي في حياة عائلة قطرية، فيما يبدو إشفاقاً على تلك الذات من مكاشفتها بالحال والمآل

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

فاصل من حياة عاشتها وكتبتها ظبية خميس

 منذ هسهساتها الكتابية الأولى، عُرفت ظبية خميس برغبتها وقدرتها على " التسمية " حيث جعلت من نصها، الشعري والسردي على حد سواء، إمتداداً طبيعياً لجسدها، ليس بالمعنى الاستيهامي المصعّد، ولكن، بما هو - أي جسدها - علامة العلامات، أي الوعاء المادي الحاضن لبنيتها الرمزية وأحاسيسها.

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

تبكي الأرض ... يضحك زحل

 عبدالعزيز الفارسي يفكك الهوية/الذات العمانية

في مقدمة كتاب " الرد بالكتابة " يُرجع مؤلفوه ( بيل اشكروفت - غاريث غريفيث - هيلين تيفن ) سر الاهتمام بالمكان في الآداب ما بعد الكولونيالية كنتيجة لوجود أزمة تتعلق بالهوية، مقابل رغبة لتطوير أو استعادة علاقة فعالة بين الذات والمكان لتحديد الهوية.

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

تأوين القارئ في الرواية

في تحليله لنشوء الرواية، استعرض إيان واط مظاهر مقتضبة لبعض الصلات الممكنة بين التغيرات في طبيعة وتنظيم جمهور القراء وبين ولادة الرواية. وقد ركز في مجادلته على اتساع قاعدة القرّاء مواشجاً بين ذلك التغيّر مع جملة من العوامل الاقتصادية والدينية والاجتماعية، في الوقت الذي ألمح فيه إلى ما انطوت عليه الواقعية الشكلية للرواية من قطيعة متعددة الجوانب مع التقليد الأدبي السائد،

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

القران المقدس ... حمّام نفسي لذات معولمة


كل عبارة منتهية يتهددها الخطر بأن تكون أيدلوجية، لأن سلطة الإنهاء، حسب جوليا كريستيفا،  هي التي تحدد الممكن في بناء الجملة،  وهو ما يتأكد من خلال احتشاد الجمل الجازمة بكثافة في رواية " القران المقدس " المصممة كنص بنائي كثيف الظلال من الوجهة الأيدلوجية، حيث تضغط الحقائق المعرفية والإجتماعية على أدبيته ولا تذوب فيه، خصوصا أنها مروية من خلال سرد موضوعي، يتم بموجبه التركيز على تقديم الفعل الخارجي للشخصية وحركتها في المحيط الإجتماعي، فيما يبدو إصراراً على الإقتراب من الواقع حد مطابقته، عبر ذات نسوية معولمة ترتد للوراء لتحاكم المكان والزمان الذي أنشاهأ، فهي كتابة بصوت مرتفع، لدرجة تحيل الرواية إلى مرافعة نسوية ضد تاريخ القهر الذكوري

إقرأ المزيد...



« السابقالتالي »