طباعة    ايميل

ساق البامبو .. خيانة الرواية


حتى أكثر المتشائمين والمتوجسين من سطوة شركات الإنتاج وسمعة المسلسلات الخليجية المتردية لم يتوقعوا أن يصل العبث برواية (ساق البامبو إلى هذا الحدفقد تم إتلاف الرواية وإبطال مفاعيلها الأدبية والفكرية والأخلاقية من خلال مسلسل غاية في السطحية والارتجالوهي جناية فنية يتحملها في المقام الأول سعود السنعوسي، كاتب الرواية، المسؤول ضمن فريق العمل، عن معالجتها وتحريرها وتكويتهاحيث تغاضى عن ذلك التدمير الممنهج لروايته أمام عينه وتركها مستباحة بالشكل الذي بدت عليهوقد كان من المفترض أن يكون أكثر وعياً وصلابة في الدفاع عن منجزه، والعمل على إبرازه بصورة تليق بمكانة الرواية في وجدان القراء الذين علقوا أمالاً كبيرة على تحويلها إلى عمل درامي.

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

أفراح القُبّة ... دراما العبارة المحفوظية


أفراح القُبّة، مسلسل نخبوي إلى حد مافهو مأخوذ عن نوفيلا لنجيب محفوظ، مكتوبة في قالب مسرحيوبتشيكيلة عباراتية شكسبيرية المنزعكما أن المسلسل يقوم على البينصية، أي تفسير الواقع من خلال المسرح، أو مسرحة الواقعبالإضافة إلى طريقة الإخراج المدهشة التي اعتمدها محمد ياسينحيث العبث بالزمنوإعادة تشييد المشاهد بشكل تكراري إلى الأمام للتنويع على وجهات النظر المختلفةومداخلة الأحداث ضمن رؤية فنية تخرج المسلسل عن الطور المألوفإلى جانب ثقل العبارات والمفردات التي تكثّف الحمولة الدلالية للنص وتشتق جوهر الرؤية والعبارة المحفوظيةوهي مزايا أدبية تنتقي مشاهدها، وتنتخب متلقيهاعلى عكس الأعمال الدرامية ذات النص السردي الأفقيالخالية من المفاجآتالمحتلة بشخصيات على درجة من العادية وبدون أي عمق نفسي

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

مثقف الفترينة


كما أن للمحلات التجارية فترينات لعرض أفضل وأجمل منتجاتها، كذلك للأوطان واجهات عرض لإبراز أبهى أشكال الوجه الثقافي.وإذا كان المتاجر تجيد تزيين ذلك الصندوق السحري الفاتن، وتأثيث فضائه بما يغري ويقنع المتسوقين بارتياده، فإن المؤسسات الثقافية العربية تفشل في عرض أفضل منتجاتها الثقافية، وبالتالي تعجز عن تصدير صناعاتها الثقافية كما ينبغيلأنها تكدس في مقدمة واجهاتها أردأ أصناف المثقفين وأقلهم قيمة من الناحية المعرفية والفنيةحيث تراهن على حجة شكلية فارغة، تشبه ما يسميه بودريارد بميتافيزيقيا المظهر الخارجيالذي يتشبّه بالثقافة ولا يمثلهابالنظر إلى كون الطابور الذي يحتل مقدمة المشهد هو أكثر الأشكال سطحية وخواء.

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

العقل النقدي المغاربي

الامتيازات إذ تتحول إلى اتهامات


في لقائه مع محمد الحمامصي في العرب تطرق صلاح فضل إلى عدد من القضايا الثقافية المحورية في المشهد الثقافي العربي، وطرح مجموعة من الآراء الهامةإلا أن المفصل الذي استوقف المهتمين تمثل في هجومه على النقاد المغاربة والتونسيين والجزائريينحيث أسبغ على بعضهم تهمة الولع بالغموض الشديد جداً فأبسط المناهج اليسيرة الجميلة تتحول في قلمه إلى لوغاريتم يصعب فك لغزه ). كما قلّل من القيمة المعرفية لفصيل آخر فاعتبره مفتقداً للبصيرة النقدية التطبيقية إذ ليس لديه قدرة كبيرة على الاستيعاب النظري والتطبيق العملي ). فهم من وجهة نظره يتملكون زمام الأفكار الكبرى لكنهم لا يعرفون ـ في مجملهم ـ كيفية تبيئتها ولا تطبيقها على الواقع الإبداعيأما المبدعون منهم - برأيه ( فيحتاجون إلى مثقفين مشارقة لكي يضيئوا أعمالهم، لأنهم قد يتملكون زمام الأفكار الكبرى لكنهم لا يعرفون ـ في مجملهم ـ كيفية تبيئتها ولا تطبيقها على الواقع الإبداعي ).

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

ساق البامبو .. بين التلقي القرائي والدرامي


عندما صدرت ساق البامبو استبشرت وكتبت حينها بأنها رواية صالحة وجاهزة للتحول إلى عمل دراميحيث وصفتها آنذاك بأنها نص درامي جاهز للترحيل مباشرة إلى الشاشة ). وذلك من منطلق كونها قطعة أدبية تعادل الوثيقة الانسانيةوتتوافق بشكل كبير مع مفهوم الدراما الذي رسم معالمه مارتن إسلنأي كسجل اجتماعي يؤرخ للظواهر والتحولات ). فهي كرواية تختزن في طياتها تقنيات الاتصال الدرامية بين البشرحيث استطاع سعود السنعوسي تحويل مجمل الأفكار والتصورات المجردة التي ابتنى بموجبها روايته إلى علاقات انسانية نابضة.

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

لعبة المركز وأطرافه


تُثار بين آونة وأخرى قضية المركز والأطرافمع زعم بانهيار عواصم الثقافة العربية على إيقاع صعود عواصم الظل والهامشالثقافيبمعنى أن المعادلة قد تغيرت لصالح الدول الخليجية وانحسار الدور الأدبي التنويري الذي اضطلعت به مصر ولبنانوالعراق وسوريا والمغربلدرجة أن هذا الوهم تحول لكثرة الطرق عليه إلى حقيقة أشبه ما تكون بالبدهيات المتبناة من قبل دوائرومؤسسات ثقافية ومن مثقفين أيضاًوقد زاد من قناعة بعض المهجوسين بتثبيت هذا التصور المراوغ ما تعرضت له مضخات الفكروالإبداع العربي من ويلات ونكبات على أرض الواقعحيث صارت محلاً للاقتتال وما تبع تلك الحروب من أزمات اقتصادية وتمزقاتاجتماعية أصابت البناء النفسي والأكاديمي في العمق.

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

درس بليغ من روائي ناشيء


بمنتهى الوضوح والتواضع يقول امبرتو ايكو في كتابه اعترافات روائي ناشيء الذي نقله إلى العربية سعيد بنگراد، بأنه لا ينتمي إلى زمرة الكُتّاب الرديئين الذين يزعمون أنهم لا يكتبون إلا لأنفسهمفهذا إدعاء محض لا محل له في العملية الابداعيةثم يكمل بعبارات تحليلية لاذعة لتجريد الكاتب من أوهام ذاتيته الفارطة ومحاولاته الاستعراضية لتأليه نصه فما يكتبه كاتب لنفسه هو فقط لائحة المشتريات التي يلقي بها أرضاً بعد شراء أغراضهأما ما يبقى، بما في ذلك لائحة الملابس المعدّة للغسيل، فهي رسائل موجهة إلى شخص آخرلا يتعلق الأمر بمونولوغات بل بحوار ).

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

توطين المحرر الأدبي


كلما أثير موضوع غياب المحرر الأدبي في الثقافة العربية تداعى الكُتّاب إلى الاستشهاد بإسهامات ماكسويل بيركنز الذي أقنع دارالنشر سكربنرز بأهمية كتابات آرنست همنجوايلدرجة أنه صار لازمة في مجمل التحقيقات والحوارات الصحفيةحيث يُقدم كدليل على أهمية وجود المحرر الأدبيوهو استدعاء مستوجب، إلا أنه لا يتردد في الأوساط الثقافية العربية وحسب، بل في الثقافة الغربية أيضاًإلى الحد الذي صار فيه الروائي جورج مارتن، مؤلف المسلسل الشهير لعبة العروش يسخر من أولئك المحررين الذين يكثرون من الاستشهاد به لتعزيم مواقفهمفهم من وجهة نظره يعانون من الإصابة بما سماه متلازمة ماكسويل بيركنز.


إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

النقد السينمائي الأيدلوجي


من يشاهد فيلم الصبي ذو البيجاما المقلّمة ) The Boy in the Striped Pajama المقتبس من رواية الايرلندي جون بوين، لا يمكنه أن ينسى سُحنة ومسكنة وعذابات الصبي اليهودي شمول ببيجامته المقلّمة الباليةالمقيم خلف السياج الحديدي المكهرب لمركز إعتقال نازيولا يمكنه إلا أن يصاب بالألم والحسرة في نهاية الفيلم عندما أُعدم هو وصديقه برونو إبن ضابط النخبة النازية رالف الذي يدير ذلك المعسكر بالخطأ في غرفة الغازحيث يسفر الفيلم عن نواياه الغائرة بمحاكمة النازية تحت غطاء إنساني، ككل الأفلام التي تنوّع على الهولوكوست.

إقرأ المزيد...



طباعة    ايميل

مجسات النص الروائي


الرواية بمثابة التاريخ الوجداني للمجتمع أو الأمةومن هنا تأتي أهمية والتباسات التماس مع ذلك التاريخ المعقدلأن التعرف علىأهم وأفضل الروايات في أي مشهد ثقافي مهمة ليست سهلةفالمشهد الثقافي دائماً يتلوّن بأشكال المراوغة المجتمعية التي تقومعلى التقديم والتأخير والتبجيل والتبخيس بمقتضى حيل دعائية ووجاهيةويعرض في واجهته، لأسباب لا ثقافية، ما قد تظنه المعيارالحقيقي للكفاءة الروائيةولذلك يدخل الباحث القادم من خارج الحالة إلى غابة الأسماء والعناوين بمزيج من الفضول والإرتباكوالتوجس، تسبقه الإشاعات والترشيحات والترجيحات المملاة من الأصدقاء والمهتمين والرافعات الإعلاميةليجد نفسه بعد أولالخطوات داخل متاهة فيها الكثير من التناقض والمبالغات والزيفالأمر الذي يدفعه للسير بخارطة طريق غير مأمونة النتائج.


إقرأ المزيد...



« السابقالتالي »